سيرة وانفتحت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

سيرة وانفتحت

مُساهمة  Admin في الجمعة فبراير 27, 2009 10:44 am


يظهر أن وزارة الداخلية أصبحت تجيب «بلا سوالات». ونحن الذين كنا دائما نشكو من صمتها وعدم تواصلها أحيانا الله حتى أصبحنا نرى كيف أنها تجيب حتى دون أن يسألها أحد. فقد أجابت في بيان لها عن فكرة فتح فرع لجمعية «لا عاهرات ولا خانعات» في المغرب بأن الوزارة تمانع في منح الترخيص لهذه الجمعية الفرنسية العلمانية التي تريد أن «تنشط» في المغرب.
المشكلة أن الجمعية لم تضع بعد طلبا لدى مصالح الداخلية للحصول على ترخيص. يعني أن أصحاب الجمعية «مزال غير داويين» ولم يبادروا إلى تفعيل نيتهم بطلب مكتوب.
لكن يبدو أن الداخلية في المغرب أصبحت تعمل بمنطوق الحديث الشريف الذي يقول إن النية أبلغ من العمل. وقد رأينا كيف تم حشد فرقة كاملة من رجال الأمن بأسلحتهم لإحضار الزميل مفتاح مدير «الأيام» ورئيسة تحريرها واستنطاقهما بتهمة التفكير في نشر صورة أميرية. «هادو غير نواو وشوف آش دارو معاهم».
ولذلك لن نستغرب إذا ما شرعت مصالح الداخلية في استدعاء المواطنين وتوجيه التهم لهم على أساس «النية المبيتة» في القيام بأعمال يجرمها القانون. خصوصا وأننا رأينا كيف أن القضاء وجه للناشط الحقوقي شكيب الخياري، رئيس جمعية الريف لحقوق الإنسان، تهمة جديدة لم نسمع بها من قبل وهي «تسفيه مجهودات السلطة»، أي أن الخياري كان ينوي من وراء التصريحات التي أعطاها للصحافة الأجنبية إفراغ «الحملة» على شبكات المخدرات من معناها. وقد رأينا طيلة الأشهر الأخيرة كيف أن السفاهة والجنون والخبل العقلي، تساهم في إبعاد المتابعة القضائية والأحكام الحبسية عن أبناء المسؤولين والنقابيين والأثرياء، وها نحن نرى فإن الأمر عندما يتعلق بواحد من أبناء الشعب فإن السفاهة يمكن أن تقوده إلى حبس عكاشة.
وهكذا أصبح الناشط الجمعوي الذي يساهم في فضح شبكات المخدرات، ضيفا بدوره على السجن الذي يجتمع فيه المهربون ورجال الأمن والدرك والبحرية والقوات المساعدة الذين فضحهم في تصريحاته. وكل ما نتمناه لشكيب الخياري هو ألا يضعوه في نفس الزنازين مع هؤلاء المهربين، حرصا على سلامته. فالذي اقترح فكرة إيداع الخياري سجن عكاشة حيث يوجد بعض «ضحايا» تصريحاته، «باين باغي فيه الخدمة»، خصوصا وأن التقرير السنوي الأخير للمرصد المغربي للسجون يشير بوضوح إلى أن الوضعية العامة في سجون المملكة «تكفست» بعد ما آلت أمورها إلى «بوليسي» المرور السابق بنهاشم، بحيث ارتفعت هذه السنة الشكايات المتعلقة بسوء المعاملة إلى 22 في المائة مقارنة بـ19 في المائة التي سجلها المركز السنة الماضية. دون أن نتحدث عن نسبة الاعتداءات الجنسية التي مرت من 2 في المائة السنة الماضية إلى 3،5 في المائة هذه السنة.
فالسجناء في كل السجون المغربية ينامون اليوم أكثر من أي وقت مضى «عاطيين ظهورهم لجهة الحيط» خوفا على أنفسهم من الاغتصاب، خصوصا وأن هناك في هذه السجون أكثر من سبعة آلاف طفل جانح يتعرضون لأبشع أنواع الاستغلال.
وفي الوقت الذي أعلنت فيه الداخلية عن رفضها لنية جمعية «لا عاهرات ولا خانعات» فتح مركز لها بالمغرب، وفي الوقت الذي أعلن فيه حكماء المجلس الأعلى للسمعي البصري امتناعهم عن إعطاء ترخيص لأية قناة تلفزيونية جديدة، كانت عاهرة مغربية اسمها كوثر، تخاطب العالم العربي عبر شاشة قناة «المستقبل» الفضائية، في برنامج «سيرة وانفتحت» حول «فتوحاتها» الجنسية في مواخير الأشقاء السوريين وخماراتهم.
كوثر لم تنتظر تصريح الداخلية المغربية لجمعية تحمل لواء الدفاع عن النساء المعنفات والمغتصبات لكي تحكي قصتها، كما لم تنتظر أن «يتحرر» المشهد التلفزيوني حتى تطل على المشاهدين من إحدى القنوات المغربية الخاصة لكي تكشف للمغرب وجهه الحقيقي في المرآة. فنحن دائما، وهذه مأساتنا، نحب أن نتعرى في مرايا الآخرين.
كل الذين شاهدوا كوثر وهي تحكي بطلاقة كيف بدأت مغامرتها من فتاة محجبة تشتغل طيلة النهار في أحد معامل النسيج في قطاع «السيكستيل»، عفوا كنت أريد أن أقول قطاع «التيكستيل»، إلى أن انتهت بعد ذلك راقصة في كباريهات الإمارات وسوريا ولبنان ومصر. فكأن كوثر حققت بنصفها السفلي الوحدة العربية في الوقت الذي عجز فيه القادة العرب عن تحقيق ذلك بجامعتهم العربية.
طيلة مدة البرنامج الذي خصصه تلفزيون «المستقبل» لكوثر، ظلت المكالمات الهاتفية تنزل كالمطر من دول عربية كثيرة، وأغلبها يقذف في سمعة المغربيات وشرفهن.
وإلى حدود اليوم لم نسمع أن وزارة الداخلية أو الخارجية راسلت إدارة قناة «المستقبل» لكي تستفسر عن سبب تخصيص حلقة كاملة بالمباشر في قناة فضائية يشاهدها العالم بأسره للتشنيع بالمغرب والمغربيات، مع أن مثل هذه البرامج المتحاملة فيها تسفيه واضح لجهود الدولة المغربية في مجال مكافحة الدعارة.
وإذا كانت جريمة «تسفيه جهود الدولة» مقتصرة على المغاربة دون غيرهم من الجنسيات، فيجب عليهم أن يقولوها لنا حتى نضع ذلك في حسابنا.
على السيد خالد الناصري، الصامت الرسمي باسم الحكومة، الذي حضر مؤتمر وزراء الإعلام العرب مؤخرا، واتفق معهم على احترام الحد الأدنى للمهنية في التعاطي مع الشؤون الداخلية للدول الأعضاء في الجامعة العربية، أن يسأل زميله وزير الاتصال في بلاد الشام لماذا لم يجد من بين كل المغربيات سوى الراقصة كوثر لكي تمثل المغرب وتتحدث عنه أمام العالم العربي في قناته المستقبلية.
أليس في المغرب طبيبات ومهندسات وأستاذات جامعيات ومحاميات وقاضيات ومديرات شركات ومديرات أبناك. أليست أول امرأة وصلت إلى القطب الجنوبي المتجمد هي العالمة المغربية مريم شديد. فلماذا يهتم هؤلاء الأشقاء العرب في إعلامهم فقط بنسائنا اللواتي يصلن أسافل مواخيرهم ومراقصهم ويتجاهلون نساءنا اللواتي يصلن إلى أعالي المجد.
مسؤولية الدولة المغربية فيما يقع لسمعة المغربيات في الخارج واضحة وثابتة. وليس بمنع فرع لجمعية «لا عاهرات ولا خانعات» سيتم القضاء على ظاهرة الدعارة في المغرب. كما أن إخفاء الرأس في الرمال والادعاء بأن الدعارة موجودة في كل بلدان العالم ليس أحسن طريقة للتهرب من مسؤولية مواجهة هذه التجارة القذرة التي تهدد مستقبل أجيال بحالها من أبناء وبنات المغاربة.
نحن اليوم أمام تحديين كبيرين يشكلان خطرا حقيقيا على سمعة المغرب وصورته في الداخل والخارج. المخدرات والدعارة. وهما معا «نشاطان» تجاريان يدران على الشبكات المتحكمة فيهما أرباحا تقدر بالملايير. علينا أن لا ننسى أن الدعارة والمخدرات يمشيان سويا وهما يحركان اقتصادا موازيا يشغل الآلاف من الأيادي العاملة. فالدعارة لها مركباتها السياحية التي «تنشط» فيها، والمخدرات لديها استثماراتها العقارية التي لا تخفى على العين «الساهرة» للداخلية.
وإلى حدود الآن لا نرى من ضحايا حرب الدولة على المخدرات والدعارة سوى أبناء الشعب البسطاء، في الوقت الذي نسمع فيه يوميا عبر الصحف أن شبكة المخدرات بفاس مثلا يوجد بين خيوطها أبناء أثرياء عقاريين وأبناء شخصيات سياسية ورياضية معروفة بالمدينة.
ألا ترى الدولة أن أبناء هؤلاء الأثرياء والسياسيين المعروفين يسفهون هم أيضا جهودها الرامية إلى محاربة المخدرات. ألا يستحق هؤلاء أيضا نشر صورهم والتهم الموجة إليهم كما صنعوا مع شكيب الخياري.
أم أن السفاهة تهمة بالنسبة للبعض وقشة خلاص بالنسبة للبعض الآخر ؟

Admin
Admin

المساهمات : 574
تاريخ التسجيل : 29/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://salahsoft.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى